قنا يتعادل بهدفين مع الأقصر وديا

تعادل الفريق الأول لكرة القدم بنادي قنا الرياضي مع ضيفه ونظيره بالأقصر، بهدفين لكل فريق، في لقاء جمع بينهما مساء اليوم الأربعاء على ملعب الأول ضمن وديات الفريقين استعدادا لدوري القسم الثالث.ت

تقدم قنا في البداية عن طريق خالد ربيع، ليعادل بعدها الأقصر النتيجة بهدف لأحمد خالد، وجاء ذلك بشوط اللقاء الأول.

أما في شوط اللقاء الثاني عزز الأقصر المتيجة بتشجيله الثاني عن طريق الحسين حازم، قبل أن يختتم أحمد رشدي أهداف اللقاء مسجلا الثاني لقنا والتعديل لفريقه من علامة جزاء.

القائمة الأولى

وسجل نادي قنا الرياضي 11 لاعبا بالقائمة الأولى وهم “محمد عبيد، أحمد رمضان، إسلام عادل، أيمن شعبان، عبدالله علي، علي جادالله، محمد أحمد، أحمد حسن، حازم كمال، حسن سعد، وحميدو كمارا”.

محمود إبراهيم

وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتولى فيها “إبراهيم” القيادة الفنية لنادي قنا، وسبق أن تولى القيادة الفنية لنادي الأقصر لفترتين، آخرها كان الموسم المنتهي.

وكان إبراهيم ضمن الجهاز الفني للجونة مع هشام زكريا، بمنصب المدرب العام، والذي صعد للدوري الممتاز قبل موسمين، كما خاض تجربة احترافية بنادي الجلبين السعودي.

نادي قنا

واختتم الفريق موسمه الكروي محتلاً المركز الثالث، برصيد 39 نقطة، وذلك في المجموعة الثانية بدوري القسم الثالث، خلف شبان قنا الصاعد حديثًا للقسم الثاني، وشبان المراغة وصيف المجموعة.

وقاد الفريق فنيًا بالموسم المنتهي محمد السنباطي، ولكنه رحل قبل بدء فترة الإعداد، ثم تولى المهمة فنيًا بعد ذلك عادل لحمة، ولكن تم إقالته، بعدما تبخرت آمال الفريق في المنافسة على مقعد الصعود المؤهل لترقي القسم الثاني، ليتم إسناد المهمة فنيًا بعد ذلك لأشرف عبد الوهاب “شيكو” المدرب العام، واستطاع إنهاء الدوري مع قنا في المركز الثالث، بفارق 20 نقطة، عن شبان قنا متصدر المجموعة.

نادي الأقصر

ويقود الفريق فنيا أشرف درويش، وسبق له وأن قاد الأقصر لأكثر من مرة، وسبق له أيضا أن تولى القيادة الفنية بنادي المدينة المنورة بالموسم الماضي.

يذكر أن الفريق الأول للأقصر اختتم موسمه الكروي بوصافة المجموعة الأولى بدوري القسم الثالث برصيد 46 نقطة، وفشل الفريق في الصعود لدور الترقي المؤهل لدوري القسم الثاني، ليصعد على حسابه نادي كيما أسوان متصدرًا عن المجموعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى